مراكز متقدمة للجامعة في تصنيف التايمز العالمي للتخصصات

 

المصدر: جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

حققت جامعة الملك خالد مراكز متقدمة في تصنيف التايمز العالمي للتخصصات الأكاديمية للعام 2022م، وذلك بظهور خمسة تخصصات أكاديمية ضمن قائمة أفضل الجامعات العالمية.

وفي هذا الإطار حصلت كلية علوم الحاسب الآلي على المركز الـ 301 عالميًّا والمركز الرابع وطنيًّا، بينما تقدمت كلية الهندسة 100 مركز عن نتائج العام الماضي ووصلت إلى المركز الـ 401 عالميًّا، واستمرت الكليات الطبية والصحية في حضورها في التصنيف الدولي؛ وذلك بحصولها على المركز الـ 601 عالميًّا، كما حصل تخصص العلوم الفيزيائية والذي يشتمل على أقسام الفيزياء والكيمياء والرياضيات والإحصاء والجيولوجيا وعلوم الأرض والبحار، على المركز الـ 401 عالميًّا، والسادس محليًّا، بينما حصل تخصص علوم الحياة والذي يشتمل على العلوم البيولوجية والبيطرية والزراعة والغابات، على المركز الـ 601 عالميًّا.

ورفع وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن الشهراني شكره لمعالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي على الدعم والتوجيه الدائمين وحرص معاليه على تقدم الجامعة وتطورها في مختلف المجالات، كما شكر منسوبي ومنسوبات الجامعة على الجهود المبذولة.

وأوضح المشرف العام على وحدة التصنيفات بالجامعة الدكتور سامي الشهري أن تصنيف التايمز بدأ في عام 2010م، حيث يهدف إلى إظهار قائمة سنوية بأفضل الجامعات العالمية، وكذلك أفضل التخصصات الأكاديمية، وذلك بعد تقييمها وفقًا لعدد من المعايير والمؤشرات التي تم اعتمادها بناءً على آراء الجامعات الرائدة في العالم، والتي تحظى بثقة الأكاديميين والطلاب، بالإضافة إلى الأخذ بآراء الإدارات الجامعية والقطاع الصناعي والحكومي سعيًا إلى توفير مقارنات أكثر شمولية ودقة.

وأضاف أن هناك عددًا من الشروط التي ينبغي توافرها في التخصصات للدخول في تصنيف التايمز، حيث يُشترط ألا يقل الإنتاج البحثي للتخصص عن 1000 ورقة علمية خلال سنوات التقييم، كما يُشترط وجود برامج للبكالوريوس في التخصص ولا تقل سنوات الدراسة فيه عن 4 سنوات، بالإضافة إلى وجود 5 معايير رئيسة تستخدم في تصنيف التايمز، والتي يتفرع منها 13 مؤشرًا لأجل تقييم أداء التخصص بصورة دقيقة، وهي ذات المؤشرات المستخدمة في تقييم مستوى الجامعات مع اختلاف في النسب الموزونة لكل تخصص.

يذكر أن وحدة التصنيفات الدولية التابعة لوكالة الجامعة للتطوير والجودة تعمل بشكل مستمر على دعم حضور الجامعة في التصنيفات المعتبرة عالميًّا.

  أقامت كلية العلوم والاداب بالخميس بالتعاون مع وكالة العمادة لشؤون الطالبات ورشة عمل وجلسة مناقشة بعنوان الكتابة باللهجات العامية واثرها على اللغة العربية بمشاركة نخبة من اعضاء قسم اللغة العربية وذلك يوم الاحد ٩/ ٤/ ١٤٤٣هـ الساعة الثامنة مساء عبر جلسة زوم  ابتدأت الدكتورة اماني الجلسة بالتعريف بهدف هذي الورشة وذكر الخصال المميزة للغة العربية الفصحى وكيفية تأثرها خلال الزمن ببعض الدواخل منها استخدام اللهجة العامية واستبدالها عن الفصحى بشتى المجالات، بعد ذلك شاركت الدكتورة ايمان عمر بمناقشة ورقة تتحدث عن تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على اللغة العربية وذكرت فيها بعض الاشكاليات اللغوية والتأثيرات الايجابية والسلبية على اللغة.  ثانيا تحدثت الدكتورة عائشة ميرغني عن موضوع اثر اللهجات العامية على اللغة الفصحى من زاوية الاعراب بشكل ادق مع ذكر امثلة من حياتنا اليومية اخيرا كانت مشاركة الدكتورة ريهان منصور حول الكتابة باللهجة العامية واثر ذلك بالتحلل من قواعد اللغة ممايؤدي لاضعاف اللغة. استمرت الورشة لمدة ساعة ونصف مع حضور ١٠٠ مستفيدة واختتمت الجلسة باستقبال استفسارات واسئلة الحضور.  
  أقامت كلية العلوم والآداب بالخميس بالتعاون مع وكالة العمادة لشؤون الطالبات برنامج لقاء صحفي بعنوان هم أحق بالشهرة وذلك يوم الأثنين الموافق 1443/3/5هـ، بالساحه الخارجية للكلية، بدأت الفعالية بتجول الطالبات ذوات اللباس الموحد بشعار الحملة وتسجيل أصوات الطالبات ومشاركاتهم واستجاباتهم على اسئلة اللقاء والتي شملت مناقشة الرأي العام حول الفارق بين الاعلام قديما وحديثا والاثار المترتبة على هذا الفارق بالتأثير علينا كأشخاص ومجتمع وكمفاهيم وقناعات بالاضافة الى ذكر النتائج المترتبة على امتلاك حسابات شخصية في وسائل التواصل الاجتماعي للاشخاص بمختلف فئاتهم العمرية وهل هذه الوسائل تعطي كل ذي حق حقه. اخيرا تم عرض مجموعة صور لمشائخ من هيئة كبار العلماء وبعض القراء المعروفين بهدف الاشارة الى ضرورة زيادة الوعي الثقافي الاسلامي.وقد شارك ما يقارب الثلاثين طالبة وموظفة من مختلف اقسام الكلية واختصاصاتها وتخلل الفعالية توزيع الهدايا لصاحبات المشاركات المميزة.
  أقامت كلية العلوم والآداب بالخميس بالتعاون مع وكالة العمادة لشؤون الطالبات برنامج يوم رياضي بحضور مدربات من نادي الشلال الرياضي وذلك يوم الأربعاء الموافق 7 /3 /1443هـ، بالصالة الرياضية للكلية بدأت الفعالية باستقبال ٥ مدربات بالإضافة لمنسقة العلاقات العامة للنادي والترحيب بهن ثم البدء بإعطاء حصص التمارين البدنية،حيث تم إعطاء حصص تمارين عامة وتحمية، تمارين تقوية، زومبا، بوكسنج، وأخيرا اليوغا كذلك تم استقبال استفسارات الطالبات الصحية والتغذوية وإعطاء نبذة عامه عن الرياضة وأهميتها خاصة للمرأة وصاحب ذلك تقديم بروشورات عروض وخصومات من منسقة العلاقات، وقد شارك مايزيد عن ٢٠٠ طالبة وموظفة على مدار ساعات البرنامج وإنتهت الفعالية بتوزيع ضيافة من المواد الغذائية الصحية تشمل العصائر الطازجة والفواكة مع المكسرات والفواكة المجففة.
المصدر: نادي مسك أقامت كلية العلوم والآداب بالخميس (نادي مسك و ووحدة التوجيه والارشاد ) بالتعاون مع وكالة عمادة شؤون الطالبات ( برنامج نفهم عليكم ) يوم الخميس 1443/3/15هـ، فكرة البرنامج هي زيارة تطوعية ترفيهية لمعهد الأمل للصم الذي قام به فريق النادي المكون من 10 طالبات بالإضافة لمشرفة النشاط، إبتدأ الحفل بتقديم الطالبات  والترحيب بهن والتعريف بأنفسهن كما عرفنا بأنفسنا، كما تم أيضاً إلقاء النشيد الوطني وسورة الفاتحة بلغة الإشارة، كما تمت الإجابه على الأسئلة المقدمة من الطالبات التي تتبادر في ذهنهم عن لغة الاشارة وهذة الفئة الغالية بمجتمعنا، واكملنا البرنامج بـ توفير فعاليات الألعاب والمسابقات التي تناسب المتواجدين من الطالبات في المعهد، اشتملت على ألعاب حركيه مثل ( لعبة X&O ), ولعبة أربعة تكسب, ولعبة التركيز وشد الأعصاب، مع توفير وجبات خفيفه مشتملة على الفشار والوافل والبان كيك، أيضاً تضمن البرنامج تقديم الهدايا التذكارية للطالبات المتواجدين بالمعهد 40 طالبة من المرحلة المتوسطة والثانوية.
  المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال حققت عمادة التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد المركز الأول في منافسات منظمة "QM" الدولية، وذلك في محور صناعة الفرق لدى الطلاب على مستوى مؤسسات التعليم العالي خارج الولايات المتحدة الأمريكية للعام 2021. ويأتي تتويج الجامعة بالمركز الأول من بين عدد من مؤسسات التعليم العالي المشاركة في منافسات منظمة "Quality Matters" الرائدة عالميًا في مجال جودة المقررات الإلكترونية، والتي يتجاوز عدد المؤسسات التعليمية المشتركة فيها 1500 مؤسسة تعليمية من 30 دولة حول العالم. فيما أوضح معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي أن تحقيق هذا المنجز يؤكد تميز منظومة التعليم والتعلم الإلكتروني في الجامعة، ويترجم أيضًا قصص نجاح مجال التعلم الإلكتروني وتأثيره البارز في نقل المعرفة، موجهًا شكره للقيادة الرشيدة ووزارة التعليم على ما حظي به التعليم والتعلم الإلكتروني وتطويره في كل المؤسسات التعليمية السعودية، الأمر الذي أسهم في تقدم جامعة الملك خالد على جميع الجهات المشاركة في هذه المنافسة. وفي تفاصيل الجائزة أكد عميد عمادة التعلم الإلكتروني الدكتور عادل قحمش أن منظمة الـ "QM" الدولية تقدم سنويا جائزة لتكريم التميز في التعليم الإلكتروني في مجتمع الممارسة العالمي لنظام الجودة، لافتًا إلى أن تحقيق هذا المركز يأتي بعد تفعيل العمادة للكثير من المبادرات في مجال جودة المقررات الإلكترونية، وتصميم تجارب تعلم تلبي احتياجات المتعلمين وفق اختلاف مجالاتهم، بالإضافة إلى تقديم خدمات الدعم والمساندة لجميع الفئات المستفيدة من منظومة التعليم الإلكتروني في الجامعة. يذكر أن عمادة التعلم الإلكتروني بالجامعة عملت منذ فترة على تطوير وتصميم وتطبيق أدوات وتقنيات وبرمجيات مبتكرة أسهمت بشكل كبير في تحسين العملية التعليمية الإلكترونية وتجويد مخرجاتها