kku

الجامعة تشارك في ندوة "الاستثمار السياحي" بغرفة أبها

المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي في إطار الشراكة بين جامعة الملك خالد والغرفة التجارية الصناعية بأبها في مجال "تنظيم الفعاليات المتنوعة المشتركة من ورش العمل والمؤتمرات والندوات" انطلقت يوم الأحد الماضي ندوة "السياحة والاستثمار بعسير" على مسرح الغرفة التجارية بالتعاون مع مركز الأمير سلطان بن عبد العزيز للبحوث والدراسات البيئية والسياحية بجامعة الملك خالد، شارك في أوراقها العلمية مدير المركز الدكتور سعد بن جبران القحطاني، ومساعده الدكتور علي بن عبد الله مرزوق، والمستشار البيئي للمركز الأستاذ الدكتور سامي محمد عبد الله، وأدار الندوة مستشار وحدة السياحة في المركز الدكتور عادل معتمد. وفي بداية الندوة تناول الدكتور سعد جبران في ورقته العلمية السياحة ببيان مفهومها، وأهميتها، وأنماطها، ومكوناتها كنظام؛ لتناقش صناعة السياحة، وآثارها الاقتصادية، ثم بيّن الاستثمار السياحي ودور رؤية المملكة 2030 في توجيهه ودعمه، مستهلاً حديثه بارتباط السياحة بصوره رئيسة بأنماط وآثار وعلاقات التفاعل بين السياح، والجوانب الاجتماعية والاقتصادية والثقافية البيئية في الأماكن التي تتم زيارتها بما يجعل السياحة مفهوما معقدا يحمل عدة أوجه من الجانب التفاعلي بين الزائرين، والأماكن التي يزورونها بخواصها البيئية والبشرية، إضافة لما تحدثه من عمليات تنموية للمقاصد السياحية نتيجة صناعة السياحة ينجم عنها آثار اقتصادية، ويكون لها الأثر الكبير في خلق فرص استثمارية في القطاع السياحي، مختتما حديثه بأن السياحة قد تصبح من أهم العوامل المهددة للبيئة مما يستدعي ضرورة التناول العلمي للمشكلة بالرصد والتحليل والتقييم والمساعدة في صياغة السياسات البيئية بحيث لا تتناقض مع تطلعات التطور السياحي والتنموي بالمملكة. من جانبه تطرق الدكتور مرزوق في ورقته العلمية للبعد الثقافي والحضاري للسكان وعلاقتهما بالسياحة البيئية وكيف أن العالم ينظر إلى المملكة بعين "البعد الاقتصادي"، ويهمل "البعد الثقافي والحضاري" الذي يعد من المكونات الرئيسة في رؤية 2030 التي تدعم الثقافة والترفيه لإيجاد خيارات متنوعة تلعب دورا سياحيا واقتصاديا،  وكيف تؤثر التغيرات السكانية في الجوانب الاجتماعية والثقافية والتي بدورها تعد أحد محركات الأنشطة السياحية بما تشمله من تغيرات في بنية الاقتصاد المحلي، ثم تطرق إلى الآثار والتراث والأسواق الأسبوعية والمتاحف الخاصة بعسير وأهميتها البالغة في تطوير وتنمية قطاع السياحة، وجذب السياح الذين يشكلون موردا اقتصاديا وتنمويا مهما لأي دولة، مشيدا بدور سمو أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز الذي أعاد القرى التراثية إلى واجهة السياحة الوطنية، مختتما حديثه بتوصيات، أهمها إعادة إحياء "سوق حباشة" أسوة بسوق عكاظ الذي أصبح معلما ثقافيا وسياحيا بارزا في المملكة، وكذلك طريق درب البخور "درب الفيل"، وطريق الحج اليمني، واستثمارها سياحيا من خلال إشراك القطاع الخاص، وإتاحة الفرصة لهذا القطاع المهم في تطوير القرى التراثية، والأسواق الشعبية بالمنطقة.  أما الدكتور سامي عبد الله فتطرق في ورقته العلمية إلى البنية التحتية المتميزة للسياحة بمنطقة عسير، والتنوع البيولوجي المتنوع، وأن منطقة عسير تعد الأغنى في أنواع الحيوانات الطبيعية إذ تشتهر بوجود أنواع نادرة؛ منها النمر العربي، والذئاب والفهود، مضيفا أن منطقة عسير على موعد كل عام مع أسراب الطيور المهاجرة، في رحلة تسمى "رحلة الذهاب"، ثم تعود إلى موطنها بعد انقضاء فصل الربيع ومن هذه الطيور "البلشوان، وطيور بلقرن، والنساج"، ثم تطرق الدكتور سامي إلى المناخ وكيف أن منطقة عسير تمتاز بمناخها المتنوع والمعتدل طوال العام، وذلك عائد لانقسام تضاريسها بين جبال السراة ومنطقة تهامة، مستشهدا بمحمية "ريدة" التي تمتاز بتنوع نباتي يختلف نوعه باختلاف الارتفاع عن سطح البحر فنجد نباتات يسودها أشجار العرعر في أعلى الجرف، ثم يليها إلى الأسفل أشجار الطلح والزيتون البري وبعض أنواع من الصبار، وبالاتجاه إلى الأسفل نحو الشعاب نجد غطاء نباتيا كثيفا متنوعا. وفي نهاية ورقته العلمية تطرق إلى السياحة بأنواعها الثلاثة "الجبلية، والريفية، والمائية"، مقدما بعض المشاريع الاستثمارية للسياحة في عسير؛ مثل: مشروع النزل البيئي، والتاكسي المائي، والقوارب الزجاجية، والسير في أعماق البحار.
عربية

الجامعة تحتفل باليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة وتوقع اتفاقية تعاون مع جمعية الأطفال المعوقين بعسير

المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي صباح اليوم الثلاثاء، احتفال مركز ذوي الاحتياجات الخاصة بعمادة شؤون الطلاب باليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، وذلك تحت شعار "المستقبل يمكن الوصول إليه"، في مقر المدينة الجامعية بأبها. وفور وصول معاليه لمقر الاحتفال قام بتجربة الكرسي المتحرك، والعصا البيضاء، واطلع على المعرض المصاحب، والذي ضم بعض مشاركات ومواهب ذوي الإعاقة من طلاب الجامعة. بعد ذلك وجه السلمي شكره للقائمين على مركز ذوي الاحتياجات الخاصة على جهودهم الملموسة في سبيل خدمة ذوي الإعاقة من طلاب ومنسوبي الجامعة، لافتًا إلى أن الجامعة تسعد بالمشاركة في هذه المناسبة، وتسخر كافة جهودها لكل ما يسهم في دعم وتطوير ذوي الإعاقة على المستويين الأكاديمي والمجتمعي. من جهة أخرى وبالتزامن مع اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة وقعت جامعة الملك خالد صباح اليوم اتفاقية تعاون مع جمعية الأطفال المعوقين بمنطقة عسير، تمحورت حول تفعيل مسؤوليتهما المشتركة تجاه مجتمع عسير، تحقيقًا للتكامل بين الجهتين، من خلال رفع مستوى البرامج والأنشطة التي تخدم الإنسان في منطقة عسير. وشهد توقيع الاتفاقية وكيل إمارة منطقة عسير المساعد للشؤون التنموية الدكتور إبراهيم بن سليمان الدريبي، والتي مثلها من طرف الجامعة المشرف على إدارة الاتفاقيات والشراكات الدكتور ياسر زايد عسيري، ومن طرف الجمعية مديرها عبدالله المحسني. فيما نصت بنود الاتفاقية بشكل عام على تقديم خدمات طبية وتربوية من الجامعة للجمعية، وتمكين منسوبي الجامعة من التسجيل في عضوية الجمعية، بالإضافة إلى العديد من المجالات التي تسهم في خدمة مجتمع منطقة عسير.
عربية

الجامعة و"منشآت" تعرضان الفرص الريادية في ختام معسكر تطوير النموذج الأولي

  المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي اختتمت جامعة الملك خالد ممثلة في مركز الموهبة والإبداع وريادة الأعمال مساء أمس معسكرها الخاص بتطوير النموذج الأولي لأصحاب الأفكار والمشاريع بمنطقة عسير، والذي أقيم مؤخرًا بالتعاون مع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وذلك بحضور وكيل الجامعة للأعمال والاقتصاد المعرفي الدكتور عبداللطيف الحديثي، في مقر المدينة الجامعية بأبها. فيما شهد الحفل الختامي عرض الفرص الريادية التي تم استنتاجها من خلال فترة إقامة المعسكر، حيث تم عرض 10 مشاركات ريادية مقدمة من شباب وشابات منطقة عسير، كما جرى خلال الحفل عقد لقاء مع عدد من رواد الأعمال المميزين. وأوضح الحديثي في كلمة ألقاها بداية الحفل أن الجامعة تسعد باستضافة هذا المعسكر، والتعاون مع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، انطلاقًا من رؤية مشتركة في خدمة المجتمع وتعزيزًا لدور الجامعة التنموي من أجل إيجاد بيئة محفزة للإبداع والابتكار وريادة الأعمال، واحتضان المشاريع الإبداعية، وتحويلها إلى منتجات اقتصادية، لافتًا إلى أن هذا المعسكر يأتي بالتوافق مع رؤية المملكة العربية السعودية 2030. كذلك قدم شكره لمعالي مدير الجامعة على دعمه وحرصه على تسريع حركة المعرفة وتوفير الأدوات اللازمة لأبناء الجامعة والمنطقة في مجال ريادة الأعمال، مقدمًا شكره لجميع الجهات التي قامت على إنجاح هذا المعسكر، وعلى رأسها الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة ومركز الموهبة والإبداع وريادة الأعمال بالجامعة وكل من ساهم في انجاح هذا المعسكر. وفي ختام الحفل تم تكريم أصحاب المشاريع والفائزين في منافسات المعسكر والجهات المنظمة والمشاركة.
عربية

عمادة الدراسات العليا بالجامعة تعلن مواعيد القبول في أكثر من 50 برنامجًا أكاديميًّا

المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي أعلنت عمادة الدراسات العليا بجامعة الملك خالد مواعيد المرحلة الأولى للقبول في برامج الدراسات العليا؛ حيث سيتاح القبول في هذه المرحلة في أكثر من 50 برنامجًا ومسارًا لمرحلتي الماجستير والدكتوراه، تستوعب نحو 1000 طالب وطالبة، في 9 من كليات الجامعة (الشريعة وأصول الدين، والتربية، والعلوم الإنسانية، والعلوم، والأعمال، واللغات والترجمة، والهندسة، وعلوم الحاسب الآلي، والعلوم الطبية التطبيقية بأبها). وأوضح عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أن القبول سيكون من خلال البوابة الإلكترونية ابتداءً من 3 / 5 / 1441هـ، ويستمر حتى 20 / 5 / 1441هـ، ويجري بعد ذلك استكمال إجراءات القبول ومراحله بالتعاون مع الكليات والأقسام العلمية وفق خطة تنفيذية وزمنية تم اعتمادها. ودعا آل فائع جميع الراغبين والراغبات في الالتحاق بهذه البرامج إلى ضرورة الاطلاع على شروط القبول المعلن عنها، مشيرًا إلى أن المرحلة الثانية للقبول التي سيُعلن عنها في شهر شعبان القادم ستكون خاصة ببرامج الدراسات العليا المدفوعة الرسوم.
عربية

برعاية وزير التعليم.. انطلاق مؤتمر "المعلم" بالجامعة الأربعاء وأكثر من 1200 سجلوا في الورش المصاحبة

المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي برعاية معالي وزير التعليم الأستاذ الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، تطلق جامعة الملك خالد ممثلة في الجمعية السعودية العلمية للمعلم "جسم"، المؤتمر الأول للجمعية بعنوان "المعلم: متطلبات التنمية وطموح المستقبل"، وذلك خلال الفترة 7 – 8 من شهر ربيع الآخر الجاري، بفندق قصر أبها. وثمّن معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي رعاية معالي وزير التعليم لهذا المؤتمر والتي تأتي ضمن اهتمامات الوزارة بدعم البرامج الأكاديمية التي تسهم في تطوير العملية التعليمية في المملكة، وتهتم بإعداد وصقل الكوادر المهنية المتميزة، وتواكب التسارع التنموي والحضاري الذي تشهده بلادنا، لتحقيق أهداف الوزارة المتمثلة في رفع الجودة والارتقاء بالمستوى النوعي للتعليم، ورفع مستوى مخرجات التعليم بما يحقق المواءمة مع متطلبات التنمية، واحتياجات المجتمع. وأوضح السلمي أن من أهم أهداف هذا المؤتمر الإسهام في تحقيق متطلبات التنمية لإعداد معلم المستقبل، والاستفادة من التجارب والخبرات المحلية والدولية الناجحة في برامج التنمية المهنية لمعلم المستقبل وفق رؤية المملكة 2030، واستشراف برامج إعداد معلم المستقبل. وأبان وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي رئيس اللجنة التنظيمية للمؤتمر الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري أن هذا المؤتمر يأتي إيمانًا من جامعة الملك خالد بدورها الأكاديمي في إثراء الجانبين التعليمي والتربوي بأهم مقومات التطور والتقدم التي تخدم متطلبات التنمية وتكسب القيادات والكوادر التعليمية المزيد من الخبرات والعلوم المختلفة، مشيرًا إلى أن المؤتمر سيضم نخبة من الباحثين المشاركين من داخل المملكة وخارجها.  من جهته أبان رئيس اللجنة العلمية رئيس جمعية "جسم" الدكتور عبدالله آل كاسي أن المؤتمر يشمل عددًا من المحاور تشمل إعداد معلم المستقبل وفق رؤية المملكة 2030 والتنمية المهنية لمعلم المستقبل، ويعرض المحور الثالث تجارب محلية ودولية في برامج إعداد وتنمية المعلم. وأضاف آل كاسي أنه سيكون على هامش المؤتمر عدد من الورش التدريبية التي يقدمها مختصون ومدربون محليون ودوليون، مشيرًا إلى أن عدد المسجلين في الورش تجاوز 1200 مستفيد ومستفيدة من مختلف قطاعات التعليم من منطقة عسير وخارجها
عربية

الجامعة تنظم المؤتمر الثاني للرياضيات وتطبيقاتها فبراير القادم

  المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي تنظم جامعة الملك خالد ممثلة في قسم الرياضيات بكلية العلوم المؤتمر الدولي الثاني للرياضيات وتطبيقاتها، بمشاركة نخبة من المتحدثين المتخصصين من مختلف دول العالم، خلال الفترة من 22-23 جمادى الآخرة 1441هـ الموافق لـ 17- 18 فبراير 2020م. وأوضح عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور علي الشاطي أن هذا المؤتمر يأتي امتدادًا للمؤتمر الدولي الأول للرياضيات وتطبيقاتها والذي عُقد العام الماضي، ويهدف إلى تسليط الضوء على أحدث ما توصلت إليه الأبحاث في مجال الرياضيات كما يهدف إلى تشجيع الباحثين وأعضاء هيئة التدريس المتخصصين في الرياضيات بالجامعة على النهوض بالبحث العلمي من خلال الالتقاء وتبادل الأفكار مع الباحثين من داخل وخارج المملكة إضافة إلى الاستفادة من خبرة العلماء الدوليين البارزين في تحديد أولويات البحث العلمي في مجال الرياضيات. وأشار رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور علي الخالدي أن اللجنة استقبلت العديد من المشاركات وتم تحكيمها حيث تم قبول ما يقارب 80 مشاركة ما بين محاضرات وملصقات علمية، كما سيتم تقديم ورشة عمل للمتخصصين في الإحصاء بالتعاون مع الجمعية السعودية للعلوم الإحصائية.
عربية

المركز الإعلامي بالجامعة يدرب 65 طالبًا دوليًّا على إعداد المحتوى الخبري

المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي نظم المركز الإعلامي في‫ جامعة الملك خالد ورشة تدريب لطلاب المنح الدوليين بالجامعة بعنوان "أساسيات إعداد المحتوى الخبري في الوسائط الإعلامية المتعددة"، قدمها المعيد بقسم الإعلام والاتصال محمد شامي  بالمجمع الأكاديمي بلعصان. واشتملت الورشة التي حضرها 65 طالبًا على التعريف بالخبر وأهميته باعتباره أساس الإعلام ومنه تتفرع الأشكال الأخرى من تحقيق وتقرير واستطلاع، بالإضافة إلى سماته وأشكاله ونماذجه واستراتيجيته، كما تطرق المدرب – بما توافر له من خبرة ميدانية سابقة وبُعد إعلامي علمي – إلى كيفية تعاطي الصحف مع الأحداث المختلفة في العالم بشكل عام والعالمين الإسلامي والعربي على وجه التحديد، كما اشتملت الورشة على تدريبات عملية لكيفية إعداد المواد الصحفية، وفي الختام كرّم المشرف العام على المركز الإعلامي الدكتور مفلح القحطاني المدرب مشيدًا بما اشتملت عليه الورشة من جوانب معرفية مقرونة بالتطبيق العملي، كما شكر الإدارة العامة لطلاب المنح على تعاونها. وتأتي هذه الورشة ضمن سلسلة من الورش التدريبية التي ينظمها المركز الإعلامي بالجامعة للمهتمين بالصحافة والإعلام من داخل وخارج الجامعة، وتهتم بتطوير وتأهيل الكفاءات الإعلامية في مختلف القطاعات.
عربية

مجلس الجامعة يقر عددًا من التوصيات في اجتماعه الرابع

  المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي رأس معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، الاجتماع الرابع لمجلس الجامعة الذي عقد أمس الأربعاء، بحضور الأمين العام لمجلس شؤون الجامعات الدكتور محمد بن عبدالعزيز الصالح، ووكلاء الجامعة ووكيلة الجامعة لشؤون الطالبات، وعمداء وعميدات الكليات والعمادات المساندة. وأوضح وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وأمين مجلس الجامعة الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، أن المجلس أقر عددًا من التوصيات التي تخدم العمل الأكاديمي، والتي شملت التوصية بالموافقة على إنشاء قسم اللغات الحديثة في كلية اللغات والترجمة بالجامعة، والتوصية بالموافقة على إنشاء قسم هندسة التعدين في كلية الهندسة بالجامعة، والتوصية بالموافقة على إصدار مجلة علمية محكمة في تخصصات العلوم الإدارية والمالية تحت مسمى "مجلة المال والأعمال". كما شملت التوصيات أيضًا الموافقة على إقرار عقد الخدمات الأكاديمي بين جامعة الملك خالد وشركة (ELS) التعليمية الأمريكية، والتوصية بالموافقة على مذكرة التفاهم بين الجامعة الفيدرالية الجنوبية بجمهورية روسيا الاتحادية وجامعة الملك خالد، بالإضافة إلى التوصية بترقية عدد من موظفي الجامعة إلى المراتب العليا، وتحويل (وحدة التوجيه والإرشاد) إلى (مركز التوجيه والإرشاد)، وكذلك تحويل (وحدة الأشخاص ذوي الإعاقة) إلى (مركز الأشخاص ذوي الإعاقة)، وأخيرًا التوصية بالموافقة على إقرار عدد من برامج الدراسات العليا في إعداد المعلم بكلية التربية.
عربية

مدير الجامعة يرعى فعالية طب الجامعة والسجل السعودي للتبرع بالخلايا الجذعية

  المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي صباح أمس الثلاثاء الفعالية التي أقامتها كلية الطب بالجامعة ممثلة بنادي الطب والإبداع ضمن الحملة التوعوية بأهمية التبرع بالخلايا الجذعية بالشراكة مع السجل السعودي للمتبرعين بالخلايا الجذعية، وذلك بمبنى إدارة الجامعة بالمدينة الجامعية بأبها. واطلع معاليه على أركان الفعالية واستمع لشرح موجز عن أهمية التوعية بالتبرع بالخلايا الجذعية وسعي السجل لإنشاء قاعدة بيانات للراغبين في التبرع بالخلايا الجذعية وانعكاس ذلك على علاج بعض الأمراض المستعصية ومنها سرطان الدم وأمراض الدم الوراثية وغيرها. وأكد عميد كلية الطب الأستاذ الدكتور سليمان بن محمد الحميد أهمية هذا الموضوع وضرورة توعية المجتمع بكافة أطيافه بذلك وتكثيف الحملات التوعوية في هذا الاتجاه. يذكر أن هذه الحملة تأتي استمرارًا للحملة التي نظمتها الكلية صيف العام الماضي وتستمر 3 أيام في 3 مقرات في الجامعة.
عربية

مدير الجامعة يرعى انطلاق برنامج "تكوين" لطلاب وطالبات الدراسات العليا

  المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي شدد معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي على أهمية وضرورة تعزيز الوعي العلمي والبحثي، والعمل الجاد على تطوير المهارات البحثية لطلاب وطالبات الدراسات العليا، مؤكدًا ضرورة أن يكون هناك برامج داعمة لبحوث طلاب الدراسات العليا، وأن يكون هناك ربط وثيق بين الدراسات العليا والبحث العلمي. جاء ذلك خلال رعاية معاليه صباح اليوم انطلاق برنامج "تكوين" الذي نظمته كلية الشريعة وأصول الدين لطلاب وطالبات الدراسات العليا، في المدرجات المركزية بالمدينة الجامعية بأبها. كما أكد السلمي أن الجامعة تضع الاهتمام بالبرامج النوعية والتوسع في برامج الدراسات العليا ضمن أهم خططها المستقبلية، بالإضافة إلى العمل على تطوير البنية الخاصة بطلاب وطالبات الدراسات العليا، وتوفير البيئة المحفزة على الإبداع والبحث، وأشاد معالي المدير أيضًا بفكرة برنامج "تكوين" مشيرًا إلى أنه سيتم تعميمه خلال الفترة القادمة على جميع طلاب وطالبات الدراسات العليا، شاكرًا وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، وعمادة الدراسات العليا، وكلية الشريعة وأصول الدين، على ما حظي به هذا البرنامج من اهتمام. بدوره رحب عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد آل فايع بمعالي مدير الجامعة والحضور والمشاركين مقدمًا كلمة أشاد فيها نيابة عن وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، بالدعم الذي يحظى به البحث والباحثين في شتى المجالات من قبل إدارة الجامعة، ومؤكدًا على أهمية البحث العلمي والدراسات العليا في تقدم المنظومة ومنافستها في التصنيفات العالمية والمحلية على المراكز الأولى، كما شهد حفل الافتتاح كلمة للكلية قدمها وكيلها للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور ضيف الله الزيداني. فيما ضم البرنامج مشاركة نخبة من المتخصصين في مجالات البحث العلمي والدراسات العليا، وتم خلال انعقاده مناقشة عدة مواضيع شملت، شرح اللوائح والأنظمة المتعلقة بالدراسات العليا في جامعة الملك خالد، ومعرفة أهمية البحث ودوره في النهوض بالمجتمع وموقعه في المؤسسات التعليمية، ومكانة البحث العلمي في رؤية المملكة 2030، وكذلك المكتبة الرقمية، والتعامل مع برنامج الوورد طباعة واخراجًا. وتناول البرنامج أيضًا 4 دورات تعريفية بآليات البحث والدراسات العلمية، ناقشت الخطوات العملية العلمية للسير في البحث العلمي، وصناعة الأفكار البحثية، وتحليل النص الفقهي للباحثين، وخارطة البحث.
عربية