جامعة الملك حالد

برعاية وزير التعليم مدير الجامعة يفتتح الأولمبياد الثقافي لطلاب الجامعات السعودية

المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   نيابة عن معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، اليوم الاثنين حفل افتتاح منافسات الأولمبياد الثقافي لطلاب الجامعات السعودية، الذي تستضيفه جامعة الملك خالد، ممثلة في عمادة شؤون الطلاب، والذي يستمر حتى الـ 7 من شهر رجب الجاري، بمقر الجامعة بالمدينة الجامعية في قريقر. وبدأ الحفل بآيات عطرة من القرآن الكريم، تلا ذلك عرض فلم وثائقي يحكي بعض منجزات الجامعة، وفكرة الأولمبياد والهدف من إقامته. بعد ذلك ألقى معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي كلمة رحب فيها بالوفود المشاركة من الجامعات السعودية، موضحا أنه يشارك في تحكيم مسابقات هذا الأولمبياد نخبة من أعضاء هيئة التدريس في الجامعات السعودية في عدد من المجالات المتنوعة التي يتنافس فيها طلاب 16 جامعة سعودية، وتتنوع هذه المجالات لتشمل القرآن الكريم، والسنة النبوية، والإلقاء، والشعر، والقصة، والمسرح، والخط العربي، والرسم، والتصوير، والتصميم، والمسابقات الفردية، والجماعية، وغيرها من المجالات التي تهدف في مجملها إلى تحفيز ورفع المستوى الثقافي لدى طلاب الجامعات السعودية وتشجيع وتنمية المواهب وتعزيز الجوانب الإبداعية والثقافية لدى الطلاب، وتجسيد القيم الوطنية والمجتمعية من خلال المشاركات والمساهمات والمبادرات التي يقدمها الطلاب المشاركون. السلمي لطلاب الجامعات: استثمروا دعم حكومتنا الرشيدة وما هيأته من الفرص والإمكانات كما بين السلمي أن ما حظي به هذا الأولمبياد من حجم المشاركة وتنوعها واستقطاب العديد من الأسماء العلمية ذات القيمة والأهمية في الجامعات السعودية وغيرها من الجهات للإسهام في التقييم والتحكيم مؤشر جيد على أن هذا الأولمبياد سيحقق بإذن الله النتائج المرجوة وسيكون له انعكاس إيجابي على الطلاب المشاركين والجهات المشاركة فضلا عن أنه قدم طلاب الجامعات السعودية في أفضل الصور التي يتجلى فيها الإبداع والتميز وامتلاك المواهب والقدرات والمهارات النوعية وجسّد ما يملكه الطالب الجامعي في المملكة العربية السعودية من قيم وطنية ومجتمعية ووعي أكدته الأعمال المقدمة.  وأضاف مخاطبا طلاب الجامعات السعودية "في هذا العصر الرقمي الذي يتسم بالسرعة وتتحكم به التقنية أود أن أذكركم بما لا يخفى عليكم من أن قيمة الإنسان بما يملكه من قيم وما يجيده من مهارات ويمتلكه من قدرات تؤهله لأن ينافس ويقدم وينتج ويحقق وظيفته الأساسية المتمثلة في عمارة الأرض ليكون عضوا صالحا وبنّاءً في المجتمع، فآمل أن تستفيدوا من هذه الفرص التي أتيحت لكم وأن تستثمروا دعم حكومتنا الرشيدة وما هيأته من الإمكانات وأنتم أهل لذلك وأهل لأن تعملوا على تحقيق ما نطمح إليه في هذه البلاد المباركة من تقدم ورقي وضع خططه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظهما الله". واختتم السلمي كلمته بالشكر مجددًا لمعالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ على رعايته الكريمة للأولمبياد، كما شكر الضيوف من العمداء وأعضاء هيئة التدريس وطلاب الجامعات السعودية وضيوف الجامعة من مختلف الجهات، وقال "أشكر الزملاء في وكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية بصفتها الجهة المشرفة على هذا الأولمبياد وعمادة شؤون الطلاب وجميع اللجان وكل من أسهم في التخطيط والتنظيم والمشاركة والحضور".     بعد ذلك كرم معالي مدير الجامعة الجامعات المشاركة وهي: جامعة الملك عبدالعزيز، وجامعة الملك خالد، وجامعة الطائف، وجامعة جازان، وجامعة الجوف، وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، وجامعة الباحة، والجامعة السعودية الإلكترونية، وجامعة الملك فيصل، وجامعة القصيم، وجامعة تبوك، وجامعة نجران، وجامعة طيبة، وجامعة بيشة، وجامعة جدة، وكلية الجبيل الجامعية.
عربية

تُعد أول جامعة سعودية - اتفاقية تعاون بين الجامعة وشركة علم لتقديم برامج إعداد المحامين

وقعت جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر اتفاقية تعاون مع شركة علم للمشاركة في تقديم برنامج إعداد المحامين والمحاميات المؤهل للحصول على رخصة المحاماة التابع لمركز التدريب العدلي.  وقد مثل الجامعة في توقيع الاتفاقية وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور  مرزن بن عوضة الشهراني، ومثل شركة علم نائب الرئيس التنفيذي لقطاع  الأعمال الدكتور ناصر المشاري، وذلك بحضور عميد عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عمر علوان عقيل.  وأوضح  وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن بن عوضة الشهراني أن الاتفاقية تهدف إلى تنفيذ برامج تدريبية وورش عمل متخصصة في المجال العدلي والمحاماة، يقدمها خبراء من المركز والجامعة، مقدمًا شكره لمعالي مدير الجامعة على دعمه ومتابعته المستمرة لمثل هذه الشراكات والاتفاقيات التي تجسد قيمة الجامعة ودورها المهم ومشاركتها للمؤسسات والجهات الوطنية الأخرى في تحقيق أهداف التنمية. من جانبه قال عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عمر علوان عقيل: "إن أهم ما يميز اتفاقية التعاون بين الجامعة ممثلة في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر وشركة علم وهي الشريك الاستراتيجي لمركز التدريب العدلي هو التعاون في تقديم برنامج إعداد المحامين والمحاميات المؤهل للحصول على رخصة المحاماة المرخص من وزارة العدل، وهو ما يعد فرصة جيدة لأبناء المجتمع من خريجي التخصصات (الشريعة، القانون، الأنظمة ، الحقوق) للانخراط في هذا البرنامج النوعي الذي تشرف عليه وزارة العدل ممثلة في مركز التدريب العدلي وتصدر رخصة المحاماة منها حيث إن البرنامج أعد بطريقة مهنية عالية وسيقوم على تنفيذه أعضاء هيئة التدريس من الجامعة بالإضافة إلى مستشارين من مركز التدريب العدلي". وأضاف الدكتور عقيل أن البرنامج يشمل ميزة إضافية أخرى، وهي احتواؤه على جانب تطبيقي عملي في المحاكم، والتمكين من التدريب أيضا في مكاتب المحاماة، وهو بهذا الشكل يجمع بين النظرية والتطبيق مما يجعله برنامجا متميزا.
عربية