مدير الجامعة يرعى ملتقى كلية أحد رفيدة حول دور القياس والتقويم في تحسين مخرجات التعلم

المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي
رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي صباح اليوم الأحد ملتقى "دور القياس والتقويم في تحسين مخرجات التعلم" بجامعة الملك خالد الذي نظمته كلية العلوم والآداب بأحد رفيدة، بهدف تعريف عضوات هيئة التدريس بماهية القياس والتقويم وأهميته، والتعرف على واقع ومشكلات القياس والتقويم بجامعة الملك خالد، وإبراز دور عضو هيئة التدريس وفاعليته في مجال القياس والتقويم داخل البرنامج الأكاديمي، وفهم واقع الاختبارات التحصيلية بالكليات، وكيفية تطويرها والاستفادة من نتائجها، والتعرف على التحديات التي تواجه كليات البنات في مجال القياس والتقويم.

وتحدث معالي مدير الجامعة في بداية الملتقى (من خلال عرض مرئي) عن أهمية تحسين وجودة مخرجات التعلم والتي تتحقق  بوسائل القياس والتقويم، وذكر حرص وزير التعليم على مخرجات التعلم كنتيجة لجهد الجامعة في تأسيس الطالب وتأهيله لخدمه مجتمعه، وأوضح أن الجامعة تنظم عددا من الدورات التدريبية الخاصة بالاختبارات وكيفية قياسها للأعضاء والعضوات بجامعه الملك خالد، وتقدم بالشكر لكلية العلوم والآداب بأحد رفيدة وعميدتها الدكتورة سلمى الغرابي على هذه المبادرة المتميزة والتي ترتبط بأهداف واهتمامات جامعه الملك خالد.

من جهتها رفعت عميدة كلية العلوم والآداب بأحد رفيدة الدكتورة سلمى الغرابي شكرها لمعالي مدير الجامعة مثمنة رعايته لهذا الملتقى، وأوضحت أن كلية العلوم والآداب بأحد رفيدة تسعى من خلال مبادراتها المتنوعة إلى تحقيق أهداف الجامعة البناءة، وتطوير الكلية واستثمار طاقاتها. 

وأشارت إلى أن هذا الملتقى سيقدم تسع أوراق عمل نظرية وتطبيقية من أغلب المحافظات التي توجد بها كليات للجامعة بهدف التعرف على مستوى القياس والتقويم لدى الجميع، للوصول إلى توصيات هامة تساعد على تطوير العملية التعليمية وتحسين مخرجات التعلم بالجامعة؛ من أجل الحصول على أفضل نتيجة وأعلى مؤشر لخدمة المسيرة التنموية في المملكة.

وانطلقت فعاليات الملتقى حيث بدأتها الأستاذ المساعد هدى إبراهيم عثمان بورقة علمية تحدثت من خلالها عن أهمية جدول المواصفات في بناء الاختبارات التحصيلية وقياس مخرجات التعلم، وهدفت الورقة إلى تغيير الطريقة السائدة للاختبارات  التحصيلية وربطها بالأهداف التعليمية بصورة مباشرة وشاركت منسقة وحدة القياس والتقويم بكلية محايل الدكتورة منال الزين محمد  بمشاركة عن مخرجات التعلم للبرنامج الأكاديمي بجامعة الملك خالد، وهدفت الورقة إلى ترسيخ مفهوم مخرجات التعلم للبرنامج الأكاديمي.

 وقدمت منسقة وحدة الجودة بكلية العلوم الطبية التطبيقية مستشار التطوير والجودة  بجامعه الملك خالد الدكتورة مي الدسوقي  صعوبة قياس مخرجات التعلم للمقررات الدراسية في جامعه الملك خالد، وهدفت الورقة إلى  توضيح الصعوبات التي تواجه قياس مخرجات التعلم للمقررات الدراسية في جامعه الملك خالد واقتراحات لحلها.

 فيما قدمت منسقة وحدة القياس والتقويم بكلية العلوم الإنسانية ومنسقة مركز القياس والتقويم بشطر الطالبات الدكتورة منّا العسال ورقة بعنوان "مركز القياس والتقويم بجامعه الملك خالد بين الواقع والمأمول"، وهدفت إلى توضيح مبررات إنشاء مركز القياس والتقويم ومهام مشرفي وحدات القياس والتقويم بالكليات، وأهم إنجازات المركز المأمول تحقيقها.

وتطرقت وكيلة التطوير والجودة بكلية العلوم والآداب بأحد رفيدة الدكتورة أسماء فاروق في ورقتها للتحديات والآليات المقترحة لتطبيق معايير القياس والتقويم بكليات البنات بهدف رصد التحديات التي تواجه أركان المنظومة التعليمية بكليات البنات في الالتزام بتطبيق معايير القياس والتقويم ، مع عرض لبعض الآليات المقترحة للتغلب علي هذه التحديات.

وقدمت كل من رائدة النشاط الطلابي، ومنسقة وحدة خدمة المجتمع بالكلية، وعضوة ومقررة وحدة القياس والتقويم بالكلية الدكتورة فاطمة أمين و منسقة وحدة القياس والتقويم بشطر الطالبات الأستاذة نجاة عبدالمجيد ورقة بعنوان "دراسة تحليلية لنتائج الاختبارات التحصيلية وكيفية الاستفادة منها بكلية العلوم والآداب بظهرانالجنوب - جامعة الملك خالد".

وهدفت  الورقة إلى تحليل الواقع لنتائج الاختبارات التحصيلية وكيفية الاستفادة منها بكلية العلوم والآداب بظهران الجنوب بجامعة الملك خالد.

وشاركت رئيسة وحدة التطوير الأكاديمي والجودة بالكلية الدكتورة سهاد عثمان بورقة بعنوان " القياس والتقويم : التحديات والحلول المقترحة كلية المجتمع بخميس مشيط"، وهدفت الورقة إلى الوقوف على التحديات والحلول المقترحة لتجربة تطبيق القياس والتقويم بكلية المجتمع بخميس مشيط.

كما شاركت رئيسة قياس الأداء والاختبارات الوطنية والدولية الأستاذة خيرية الدريمي بورقة بعنوان "القياس والتقويم على ضوء الاختبارات الوطنية والدولية"، هدفت إلى  الاستفادة من الاختبارات الوطنية والدولية في ممارسات القياس والتقويم في منظومة التعليم.

وفي نهاية الملتقى أدارت الدكتورة سلمى الغرابي حلقه نقاش مباشرة في بادرة هي الأولى من نوعها في المناسبات العلمية مع عضوات هيئه التدريس بعنوان (واقع القياس والتقويم من وجهه نظر عضوات هيئه التدريس بجامعه الملك خالد)، وكانت الحلقة عبارة عن استبيان إلكتروني تتم الإجابة على أسئلته من خلال الأجهزة الذكية لعضوات هيئه التدريس أثناء وقت الحلقة، وتظهر النتائج مباشرة على شاشة العرض للجميع لقياس مستوى الإجابات، ومن ثم تحليلها أمام الجميع بناء على رأيهن واختياراتهن للإجابات. 

  المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي رعى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير مؤخرا، المحاضرة التي نظمها المركز الوطني لقياس أداء الأجهزة العامة «أداء» بالتعاون مع إمارة منطقة عسير على مسرح جامعة الملك خالد بأبها، بحضور مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي ومسؤولي إمارة منطقة عسير، والمحافظين ورؤساء المراكز ومديري الإدارات الحكومية بالمنطقة، ورؤساء البلديات وأعضاء المجالس المحلية والبلدية، ومسؤولي الغرفة التجارية، ومنسوبي جامعة الملك خالد.  وبدأت المحاضرة التي قدمها المهندس عادل الأحمدي أحد منسوبي مركز "أداء" بتعريف عن مهام وأهداف المركز الوطني لقياس أداء الأجهزة العامة وعلاقته بالأجهزة الحكومية.  وتطرق المحاضر إلى آليات تطوير مؤشرات الأداء الرئيسية، وتوحيد المفاهيم والمصطلحات الخاصة بها، ونشر ثقافة قياس الأداء لدى الجهات الحكومية بالمنطقة، بالإضافة إلى التعريف بأهمية تطوير الاستراتيجيات وتنفيذها لتطوير مؤشرات الأداء الرئيسية والمستهدفات والمبادرات للأهداف الخاصة بالجهات الحكومية باستخدام بطاقة قياس الأداء المتوازن.  وأشار المحاضر إلى دور مركز "اداء" في تقييم وتقويم عمل الجهات الحكومية وتطويره بما يتوافق مع رؤية ٢٠٣٠ وآليات بناء علاقة تكاملية مع القطاعات المستهدفة. وفي نهاية المحاضرة التعريفية رد عدد من منسوبي مركز " أداء " على أسئلة الحضور واستفساراتهم حول الآليات العملية لرفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين ودور المركز في التوصيات الخاصة بأداء قيادات ومنسوبي الجهات الخدمية. يذكر أن المحاضرة تأتي في إطار توجيهات أمير منطقة عسير لتطوير العمل الإداري في المنطقة، وتنفيذاً لاتفاقية التعاون الموقعة بين إمارة منطقة عسير ومركز «أداء»، وانطلاقاً من مهام الإمارة التي تشمل الإشراف على الأجهزة الحكومية وموظفيها في المنطقة والتأكد من أدائهم لواجباتهم بكل كفاءة وإتقان.    
  المصدر:جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي اجتازت جامعة الملك خالد ممثلةً في الإدارة العامة لتقنية المعلومات المرحلة الأولى من المنافسة على جوائز القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2020 ”WSIS“ ؛ وذلك من خلال مشروع GoGeek. وقد وجهت الجامعة دعوتها لكافة منسوبيها تحثهم على التصويت لمصلحة المبادرات والمشاريع الحكومية المرشحة للفوز بـ"جوائز القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2020". ومن الجدير بالذكر أن هذه المسابقة تأتي كأحد الأنشطة المصاحبة لمؤتمر القمة العالمية حول مجتمع المعلومات، وتهدف إلى تقليل الفجوة الإلكترونية بين دول العالم، وتركز على المشاريع التقنية القائمة على الوسائط المتعددة التي تؤثر بفاعلية وإبداع في ترقيم المحتوى الثقافي والعلمي والتعليمي. GoGeek هو برنامج تقنية المعلومات بجامعة الملك خالد لتنمية القدرات الرقمية وتمكينها في المجتمع من الجنسين ومختلف الفئات العمرية ويحتوي على العديد من المبادرات التقنية المستمرة مثل المعسكر البرمجي IObootcamp ونادي الألعاب الإلكترونية Elctronic Gaming Club وبرنامج التدريب IT Internship Program ونساء في الأمن السيبراني Women in Cybersecurity. وثمّن سعادة الدكتور محمد بن صالح الصقر المشرف العام على الإدارة العامة لتقنية المعلومات الإنجاز الذي تم الوصول اليه بإجازة برنامج GoGeek لتمثيل المملكة العربية السعودية في جائزة WSIS 2020 المتبناه من الأمم المتحدة في تصنيف بناء القدرات، كما أوضح أن ما تم الوصول له هو إنجاز بحد ذاته ولكن الطموح أكبر للجامعة ولمنطقة عسير وللملكة العربية السعودية، حيث تم الانتقال من مرحلة الترشيح الى مرحلة التصويت والذي من خلاله سيتم ترشيح 5 مبادرات من 20 مبادرة في ذات التصنيف وهو بناء القدرات، وحث جميع منسوبي الجامعة على التصويت وفقاً للدليل والفيديو المرفق.   للتصويت والاطلاع على التفاصيل (اضغط هنا)  
  المصدر:جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي ضمن فعاليات واحتفالات اليوم العالمي للغة العربية، شاركت جامعة الملك خالد ممثلة في الإدارة العامة لتقنية المعلومات في مبادرة مجموعة دروبال (DRUPAL) السعودية لتعريب المجلة العلمية الافتراضية Umami ، وذلك بمشاركة خريجي الجامعة في تخصص الترجمة. وأوضح المشرف العام على الإدارة العامة لتقنية المعلومات الدكتور محمد الصقر أن المبادرة تعد فرصة تحفيزية للمترجمين العرب في تعريب باقي المحتوى على دروبال، وقد مثل الإدارة العامة لتقنية المعلومات المترجم عبدالله عمر في الحفل الذي أقيم يوم الاثنين 23 ديسمبر بحضور نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس هيثم عبدالرحمن العوهلي حيث تم تكريم جميع الجهات المشاركة. وتهدف المبادرة للمساهمة في تعريبUmami  وهي مجلة علمية افتراضية تساعد على فهم وظائف نظام دروبال8 (DRUPAL) والذي يعد من أفضل الأنظمة لإدارة المحتوى في العالم، ويقوم عليه موقع الجامعة وعدة جامعات كبيرة كجامعة ستانفورد، وعدد من المراكز العالمية والأجهزة الحكومية، كناسا، والكونغرس الأمريكي، ووزارة الخارجية الأمريكية. وقد تم إطلاق مبادرة التعريب تزامنًا مع اليوم العالمي للغة العربية حيث تم جمع المحتوى كمرحلة أولية على ملفات قوقل درايف وترتيبها للبدء بترجمتها ثم وزعت بين مترجمين مختصين، وتم الانتهاء من عملية الترجمة ومراجعتها يوم الأربعاء 28 ربيع الآخر 1441هـ.
  المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي ضمن فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية نظمت كلية العلوم الإنسانية بجامعة الملك خالد (ممثلة في قسم اللغة العربية وآدابها) صباح اليوم الاثنين لقاءً علميًّا شهده عميد الكلية الأستاذ الدكتور يحيى الشريف ووكلاء الكلية ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس. وقدم الأستاذ الدكتور عبدالمنعم جدامي والدكتور يحيى اللتيني وطالبة الدراسات العليا بالقسم تركية أبو شهران 3 أوراق علمية تمحورت حول النظريات اللسانية وأدوات التحليل اللساني ودور اللسانيين في دراسة اللغة العربية
  المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي أعلنت عمادة الدراسات العليا بجامعة الملك خالد مواعيد المرحلة الأولى للقبول في برامج الدراسات العليا؛ حيث سيتاح القبول في هذه المرحلة من خلال البوابة الإلكترونية (بالضغط هنا) ابتداءً من يوم الأحد 3 / 5 / 1441هـ، ويستمر حتى 20 / 5/ 1441هـ، في أكثر من 50 برنامجًا ومسارًا لمرحلتي الماجستير والدكتوراه، تستوعب نحو 1000 طالب وطالبة، في 9 من كليات الجامعة (الشريعة وأصول الدين، والتربية، والعلوم الإنسانية، والعلوم، والأعمال، واللغات والترجمة، والهندسة، وعلوم الحاسب الآلي، والعلوم الطبية التطبيقية بأبها). وأوضح عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أنه سيجري بعد ذلك استكمال إجراءات القبول ومراحله بالتعاون مع الكليات والأقسام العلمية وفق خطة تنفيذية وزمنية تم اعتمادها. ودعا آل فائع جميع الراغبين والراغبات في الالتحاق بهذه البرامج إلى ضرورة الاطلاع على شروط القبول المعلن عنها (بالضغط هنا) ، مشيرًا إلى أن المرحلة الثانية للقبول التي سيُعلن عنها في شهر شعبان القادم ستكون خاصة ببرامج الدراسات العليا المدفوعة الرسوم.