برعاية أمير عسير يفتتح معرض الجامعة الخامس عشر للكتاب والمعلومات

.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

يرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير غدًا الأربعاء انطلاق معرض الكتاب والمعلومات الخامس عشر الذي تنظمه جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة شؤون المكتبات بمركز الأمير سلطان الحضاري بخميس مشيط .

ورفع معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، الشكر والتقدير إلى أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، على رعايته الكريمة للمعرض، مؤكدًا أن المعرض حظي في نسخه السابقة برعاية سموه الكريم وأن الجامعة في مختلف برامجها وأنشطتها تحظى دومًا بدعم سموه وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز اللذين سخَّرا وقتهما وجهدهما لخدمة منطقة عسير وتحقيق تنميتها.

 وقال السلمي : " لقد حظي التعليم بفضل الله في بلادنا باهتمام كبير من لدن قائد نهضتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ومن لدن سمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان؛ فقد رسما حفظهما الله طريق التنمية الوطنية المباركة جاعلين العلم والمعرفة والتقنية مرتكزا أساسيا في خطط وطنية طموحة تستشرف المستقبل بشكل دقيق وتجعل هدفها أن تحقق المملكة قفزات تنموية كبيرة وتتبوأ مكانتها المرموقة ضمن بلدان العالم المتقدمة".

 

من جانبه أكد سعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم أن الجامعة تضطلع بدورها المجتمعي في برامج وفعاليات متعددة ومن أهمها معرض الكتاب والمعلومات الذي تنظمه الجامعة منذ إنشائها إيمانًا منها بأهمية هذه الفعالية في تنمية الحراك الثقافي والعلمي للمنطقة وتوفير الكتاب والمعلومات والوسائط التقنية الحديثة لكافة شرائح المجتمع.

وأضاف أن من أهم أهداف الجامعة الاستراتيجية تحسين بيئة التعلم والتعليم ومن، هنا ولما للكتاب والمعلومات من أثر بالغ حرصت الجامعة وبدعم من معالي مديرها معالي الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي على إقامة هذا المعرض ليكون رافدا ينهل منه منسوبو الجامعة وطلابها والمجتمع العلمي في المنطقة ,مبيناً أن تنظيم معرض الكتاب والمعلومات في دورته الخامسة عشرة خارج أسوار الجامعة له أثره الإيجابي البالغ لدى المجتمع، وقد جاء لما لمسته الجامعة في النسخة السابقة من المعرض؛ ولذا قررت أن تستمر في هذه التجربة التي أثمرت في مشاركة أكثر من 100 جهة وآلاف العناوين والكتب في هذه النسخة الخامسة عشرة، لافتًا إلى أن الجامعة تطمح إلى تطوير وتوسيع دائرة المعرض في مستقبل الأيام حتى يكون فعالية وطنية مهمة تُقصد من جميع مناطق المملكة .

وفي ذات السياق أوضح عميد شؤون المكتبات في الجامعة الدكتور عبدالله آل ناصر أن المعرض يهدف إلى الارتقاء بالمستوى التعليمي لمواكبة الرؤية الشاملة للمملكة، وتوفير بيئة أكاديمية جاذبة للتعليم والتعلم، وربط القارئ بما يستجد في ساحة النشر العلمي، إضافة إلى المساهمة في إثراء الحراك العلمي والثقافي في المنطقة لافتًا إلى أن المعرض لهذا العام يشهد مشاركة أكثر من 100 جهة مشاركة، وأكثر من 30 ألف عنوان، بالإضافة إلى فعاليات ثقافية وأمسيات شعرية وفعاليات للطفل والأسرة، وتوقيع عدد من إصدارات نادي أبها الأدبي، فيما ستكون جامعة الملك عبدالعزيز ضيف الشرف للمعرض.

المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي  عقد معهد البحوث والدراسات الاستشارية بجامعة الملك خالد منذ إنشائه أكثر من 40 اتفاقية تعاون وشراكة مع مختلف القطاعات في منطقة عسير وغيرها من مناطق المملكة، تحقيقًا لأهم أهداف المعهد وأهداف الجامعة المتمثلة في تقديم خدمات علمية وبحثية للمجتمع. وأوضح وكيل معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور حسن أحمد آل طالع، أن الاتفاقيات والشراكات التي عقدها أو أشرف عليها المعهد منذ بداية انطلاق أعماله عام 2011م شملت شراكات واتفاقيات مع القطاعات الحكومية المدنية والعسكرية والأمنية والجهات الخاصة والجمعيات الخيرية، بهدف تعزيز دور تعاون الجامعة مع تلك القطاعات، وضمان استثمار الموارد المشتركة بين الجامعة وتلك الجهات بكفاءة عالية، إضافة إلى المساهمة في تحقيق رؤية 2030، ودفع عجلة التنمية في المجتمع، وذلك في المجالات المرتبطة بدور الجامعة تجاه الوطن والمجتمع وتحقيق تطلعات ولاة الأمر حفظهم الله بالنهوض بالمؤسسات التعليمية والجامعات، وتحقيق تفاعلها مع المجتمع بما يحقق الصالح العام، ويجعلها تؤدي رسالتها المنوطة بها.  وأشار آل طالع إلى أن مجالات التعاون تشمل البرامج العلمية والأنشطة والفعاليات، إضافة إلى الإسهام في تطوير تلك القطاعات ومخرجاتها، وذلك عن طريق برامج التطوير والأبحاث والدراسات المشتركة، كما تشمل الاتفاقيات تبادل الخبرات والاستشارات لبناء وتطوير قدرات جميع الأطراف في كافة المجالات. يذكر أن معهد البحوث والدراسات الاستشارية يعد الممثل الرئيس لجامعة الملك خالد في إدارة وتنفيذ البحوث والدراسات والاستشارات والخدمات التي تقدمها للقطاعات الخارجية من خلال عقود قانونية موثقة، إضافة إلى كونه الجهة المسؤولة بشكل عام عن التعاقد مع مؤسسات المجتمع الحكومية والخاصة الإنتاجية والخدمية التي يمكن لوحدات الجامعة أن تقدم لها الاستشارات والخدمات العلمية والبحثية.
المصدر: جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي أصدر معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي عددًا من قرارات التعيين والتكليف لأعضاء هيئة تدريس في أعمال إدارية أكاديمية، شملت: تمديد تكليف الدكتور محمد عبدالله داهم وكيلًا للجامعة للمشاريع، تكليف الدكتور حسين محمد آل عبيد مشرفًا عامًّا على الإدارة العامة للموارد الذاتية، تكليف الدكتور سالم فايز العلياني مشرفًا عامًّا على الإدارة العامة للأمن السيبراني إضافة إلى عمله مشرفًا عامًّا على الإدارة العامة لتقنية المعلومات، تكليف الدكتور ناصر عبدالمحسن السبعاني وكيلًا لكلية الطب للشؤون الأكاديمية، تمديد تعيين الدكتور يحيى علي قناعي وكيلًا لعمادة شؤون الطلاب للأنشطة الثقافية والاجتماعية، تكليف الدكتور سعيد ظافر القاضي وكيلًا لكلية الهندسة للدراسات العليا والبحث العلمي، تعيين الدكتور نبيه عبدالله القحطاني وكيلاً لكلية طب الأسنان للدراسات العليا والبحث العلمي، تكليف الدكتور حسن عون العرياني وكيلًا لكلية العلوم والآداب بظهران الجنوب للشؤون التعليمية، تكليف الدكتور محمد ظافر القحطاني وكيلًا لكلية المجتمع بخميس مشيط للتطوير والجودة، تكليف الدكتورة ابتسام ظافر القحطاني وكيلة للمشرف العام على الإدارة العامة لتقنية المعلومات – شطر الطالبات، تمديد تعيين الدكتور عبدالرحمن حسن المحسني مديرًا لمركز البحوث والدراسات الاجتماعية بالجامعة، تكليف الدكتور مريع سعد الهباش مديرًا لمركز حوكمة الشركات، تكليف الدكتور علي خضران العُمري رئيسًا لقسم أصول الفقه بكلية الشريعة وأصول الدين، تمديد تكليف الدكتور حمزة فائع آل فتحي منسقًا علميًّا لفرع كلية الشريعة وأصول الدين بتهامة، تكليف الدكتور سليمان حسن الفلقي مساعدًا للمشرف العام على فرع الجامعة بتهامة، تمديد تكليف الدكتور سعد محمد آل قريشي القحطاني رئيسًا لقسم صحة أسنان المجتمع بكلية طب الأسنان، تكليف الدكتور عبدالله علي آل نازح رئيسًا لقسم جراحة الفم والوجه والفكين بكلية طب الأسنان، تكليف الدكتور زهير مطلق القحطاني رئيسًا لقسم التعليم الطبي للأسنان بكلية طب الأسنان، تكليف الدكتورة خيرية علي أبودادي مساعدة للمشرف على الخطة الاستراتيجية بالجامعة.  وقد هنأ معالي مدير الجامعة المعينين والمكلفين، داعيًا لهم بالتوفيق، وحاثًّا الجميع على مضاعفة الجهود.
المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي نفذت عمادة البحث العلمي بجامعة الملك خالد خلال الفصل الدراسي الأول 1439 / 1440هــ ثمانية برامج تخصيصية وتدريبية في مجال البحث العلمي وتطويره، شملت محاضرات تعريفية، وورش عمل، ودورات تدريبية، استفاد منها  أكثر من 1200 باحث وباحثة من داخل الجامعة، وما يزيد على 100 من الباحثين والباحثات من خارج الجامعة. وأوضح عميد عمادة البحث العلمي بالجامعة الدكتور حامد بن مجدوع القرني أن هذه البرامج تأتي في إطار الجهود التي تبذلها العمادة لتنمية وتطوير مهارات أعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا في مجال البحث العلمي الرصين، وتحقيقا لرسالتها، وبمتابعة وتوجيهات معالي مدير الجامعة وسعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي. وتضمنت البرامج محاضرتين تعريفيتين بمبادرات مكتب البحث والتطوير بوزارة التعليم ، الأولى للمبادرات في مجال العلوم الأساسية والهندسية  والصحية،والثانية للمبادرات في مجال البحوث الاجتماعية، بالإضافة إلى ندوة عرفت بالبرامج التي تقدمها عمادة البحث العلمي، لتحفيز وتشجيع الباحثين، وتتضمن دعم المشاريع البحثية السنوية، ودعم المجموعات البحثية بنوعيها الكبيرة والصغيرة، ودعم الأبحاث غير الممولة، وكذلك دعم طلاب الدراسات العليا والمبتعثين، وبرنامج دعم التأليف والترجمة. وقدم أيضا خلال هذه البرامج خطة لتدريب الباحثين على دورات في كيفية إنشاء هوية الباحث الإلكترونية على مواقع متعددة منها Scopus  -  Google Scholar - Research gate – Academia  ORCID - Researcher ID - بالإضافة إلى دورة تدريبية على مهارات استخدام المكتبة السعودية الرقمية والدخول إلى قواعد البيانات المختلفة. كما خصصت العمادة ضمن البرامج المقدمة دورة في أسس إعداد الملصقات العلمية لأعضاء هيئة التدريس بكليات البنات، كما تم تقديم دورتين تدريبيتين في مهارات إعداد الاستبانات البحثية، ومهارات التحليل الإحصائي لنتائج الاستبانات، بالإضافة إلى دورة في كيفية استخدام برنامج  EndNot لترتيب وتنظيم المراجع العلمية،ودورة للتعرف على آلية الكشف عن مجلات  ISI ومجلات SCOPUS المصنفة وكيفية التعرف على المجلات الوهمية.   الوسوم: جامعة الملك خالدkkuعمادة البحث العلمي
المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي أعلنت عمادة الدراسات العليا بجامعة الملك خالد أنه سيبدأ القبول في 49 برنامجًا للدراسات العليا (ماجستير، ودكتوراه)، للعام الجامعي القادم 1441هـ، وذلك اعتبارًا من يوم الأحد 14 جمادى الأولى القادم، وحتى مساء السبت 27 من الشهر نفسه. وأوضح عميد الدراسات العليا الدكتور أحمد بن يحيى آل فايع أن القبول سيكون في 13 برنامجًا للدكتوراه، تشمل تخصصات (الأنظمة، والسنة وعلومها، والفقه، وأصول الفقه، والعقيدة والمذاهب المعاصرة، والقرآن وعلومه، والإدارة والإشراف التربوي، والمناهج وطرق التدريس العامة، والمناهج وطرق تدريس العلوم، وأصول التربية الإسلامية، والتوجيه والإرشاد النفسي، والأدب، واللغويات)، و36 برنامجًا للماجستير تشمل تخصصات (الأنظمة، والسنة وعلومها، والفقه، وأصول الفقه، والعقيدة والمذاهب المعاصرة، والقرآن وعلومه، والدراسات القرآنية المعاصرة، والإدارة والإشراف التربوي، والمناهج وطرق التدريس العامة، والمناهج وطرق تدريس العلوم، وأصول التربية الإسلامية، والتوجيه والإرشاد النفسي، والتربية الخاصة: الإعاقة العقلية – الإعاقة البصرية – صعوبات التعلم، وتقنيات التعليم،  والأدب، واللغويات، والتاريخ، والجغرافيا، والإعلام والاتصال: الصحافة التلفزيونية – اتصال الأزمات – الإعلام السياحي، والكيمياء، والفيزياء، والرياضيات، والأحياء، والترجمة، واللغويات التطبيقية، والمحاسبة، والهندسة الكيميائية، والهندسة الكهربائية، وعلوم المختبرات الإكلينيكية، وعلوم الحاسب، ونظم المعلومات، وهندسة الحاسب).  ودعا آل فايع الراغبين في التقدم لهذه البرامج إلى زيارة موقعَي الجامعة وعمادة الدراسات العليا الإلكترونيين، والاطلاع على جميع التفاصيل والشروط الخاصة بكل برنامج، وآليات التقديم، والدليل الإرشادي، مشيرًا إلى أن العمادة ستعلن – بعد الانتهاء من إجراءات القبول في هذه البرامج – مواعيد القبول في مجموعة من برامج الماجستير مدفوعة الرسوم، والتي سيتم القبول فيها للعام الجامعي القادم.  
المصدر: جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي أدى اليوم الأحد أكثر من 60 ألف طالب وطالبة من جامعة الملك خالد، اختبارات الفصل الأول من العام الجامعي 1439 /1440هـ، في أكثر من 29 مجمعا أكاديميًّا، ومن مختلف الدرجات العلمية (البكالوريوس، والدبلوم العالي، والماجستير، والدكتوراه).  وقال عميد القبول والتسجيل الدكتور عبدالمحسن القرني: أنهى الطلاب خلال الأسبوع المنصرم اختبارات مواد الإعداد العام و الجزء العملي لبعض المقررات، بعد أن أكملت عمادة القبول والتسجيل، بتوجيهات من معالي مدير الجامعة، وبالتنسيق مع الكليات، إعداد جداول الاختبارات النهائية، لجميع طلاب وطالبات الجامعة، بما يتناسب مع أوضاع الطلاب، وأكد القرني أن الجامعة حرصت على تهيئة الظروف المناسبة للطلبة لأداء اختباراتهم، والقيام بجميع الترتيبات التي ستسير فيها الاختبارات لينعموا بأجواء محفزة وحيوية.  ونوه بأهمية التزام الطلبة بالأوقات المحددة لجميع المقررات الدراسية، حسب الجداول التي تم بثها، على بوابة أكاديميا، مطالبًا بأهمية تقديم الأعذار للكلية بشكل عاجل في حال وجود أي عوائق لدى الطالب أو الطالبة تمنع من أداء الاختبار؛ ليتسنى معالجة أوضاعهم في أسرع وقت، قبل بدء التسجيل لجداول الفصل القادم.   وأشار القرني إلى أن العمادة تعمل على متابعة سير الاختبارات و عمليات الرصد المستمرة للدرجات؛ لتتمكن من إنهاء العمليات الأكاديمية المتعلقة بطباعة وثائق الخريجين، وكذلك  التحويل و تسجيل الجداول للفصل الدراسي القادم خلال وقت وجيز. وفي ذات السياق أبان عميد عمادة الدراسات العليا الدكتور أحمد آل فايع أن العمادة أكملت منذ وقت مبكر وبالتنسيق مع الكليات الاستعدادات لاختبارات طلاب وطالبات الدراسات العليا، مشيرًا إلى أن العمادة تحرص على التنسيق مع الكليات حول استطلاع آراء الطلاب والطالبات لوضع الجداول وفق ما يلائم الكليات وأعضاء هيئة التدريس ويتسق مع التقويم الأكاديمي وفي الوقت نفسه يضمن للطلاب اقتراح الجدول الذي يمكّنهم من أداء الاختبارات بيسر ويهيئهم للنجاح والتفوق