المؤتمر الدولي الثاني لمكافحة الجرائم المعلوماتية بالجامعة

برعاية أمير منطقة عسير السلمي يفتتح المؤتمر الدولي الثاني لمكافحة الجرائم المعلوماتية بالجامعة

نيابة عن أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز آل سعود، افتتح معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، اليوم، المؤتمر الدولي الثاني "لمكافحة الجرائم المعلوماتية"، والمعرض المصاحب للمؤتمر، الذي تنظمه الجامعة، ممثلة في الإدارة العامة لتقنية المعلومات، وتقام فعالياته خلال الفترة 27-28 جمادى الآخرة 1438هـ بمدينة أبها.

وشكر السلمي في كلمته التي ألقاها، أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز آل سعود، على دعمه اللامحدود للجامعة وبرامجها المختلفة، كما شكر معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، مبينا أن هذا المؤتمر يأتي من الجامعة لوضع الحلول العلمية والتقنية اللازمة لمكافحة الجرائم المعلوماتية، والتعريف بأنواعها، ودراسة أنظمتها في المملكة العربية السعودية.

وقال مدير الجامعة بأننا نعيش اليوم حياة تتميز بثورة معلوماتية فارقة يمكن أن تمثل قوة للأمم الواعية التي تسخر البرامج الحاسوبية والشبكة المعلوماتية لترسيخ هويتها وحماية أمنها الوطني، لأن تطور وسائل الاتصال الحاسوبية وازدهار التجارة الإلكترونية يحتم علينا المضي قدما نحو تطوير الوسائل اللازمة لحماية تلك التعاملات من الجرائم الإلكترونية.وأضاف أن التوعية بنظام مكافحة الجرائم المعلوماتية ملحة في عصرنا هذا، وهي من أوجب واجبات الجامعات ومؤسسات المجتمع، لأن كثيرا من الناس لا يعرفون خطورة هذا الأمر والعقوبات المترتبة على ارتكاب هذه الجرائم، ويجب على الجامعات أن تسهم في مكافحة الجرائم المعلوماتية، لتشجيع الدراسات الجادة في هذا الشأن، وبث الوعي بخطورة هذه الجرائم، والتعليم والتدريب على أساليب التعامل معها، ليسهم ذلك في التحول الوطني المعتمد على النزاهة وتنمية الاقتصاد المعرفي.

وأكد السلمي أن الجامعة تؤمن إيمانا عميقا بأن الدراسات المعنية بمكافحة الجرائم المعلوماتية عبر الشبكة العالمية تعد خدمة جليلة للمجتمع والوطن، وهي نتاج تعاون مثمر بين قطاعات متنوعة حكومية وأهلية، وهنا تبدو الحاجة ماسة لتوعية أبناء وبنات الوطن بخطورتها والاطلاع على الأنظمة اللازمة لاستخدامها.

من جانبه، قال المشرف العام على الإدارة العامة لتقنية المعلومات، رئيس اللجنة العلمية الدكتور سالم العلياني، إن الجامعة، ممثلة في الإدارة العامة لتقنية المعلومات، ومن منطلق دورها في خدمة المجتمع وتعزيز البحث العلمي، أقامت هذا المؤتمر الذي يهدف إلى رفع مستوى مكافحة الجرائم المعلوماتية، وزيادة الوعي المجتمعي والحس الأمني لدى أفراد المجتمع.وبيّن العلياني أن اللجنة العلمية رأت أن تشمل المحاور الرئيسية للمؤتمر التعريف بالجريمة المعلوماتية، والأدلة الجنائية الرقمية، ووسائلها الحديثة، والتقنيات الحديثة في مكافحة الجريمة المعلوماتية، والطبيعة القانونية لها، والصفات الشخصية والسلوكية لمرتكبيها، كما تشمل دور الجهات المعنية بمكافحة هذا النوع من الجرائم، ودور مؤسسات التعليم والإعلام في نشر الثقافة والوعي بمخاطر الجريمة المعلوماتية.

من جهته، قدّم أستاذ كلية القانون بجامعة المجمعة الدكتور عبدالعزيز الرشود كلمة المشاركين، والتي رحب فيها بمدير الجامعة، والمشاركين والحضور، مشيرا إلى مدى أهمية هذا المؤتمر لتناوله نوعا من الجرائم المرتبطة ارتباطا وثيقا بالتطور التقني الهائل الذي تعيشه البشرية في مجال تقنية المعلومات والثورة المعلوماتية، مؤكدا أنه مع التطور التكنولوجي في مجال تقنية المعلومات تزداد الصور الإجرامية للجريمة المعلوماتية التي باتت تهدد المصالح الأساسية للدول والأفراد، على حد سواء.

وحول مكافحة الجريمة المعلوماتية، أوضح الرشود أنها تمثل تحديا حقيقيا للدول، لاتخاذها شكل الجريمة العابرة للحدود الدولية، مما يعني نشوء إشكالات عدة في سبل مواجهتها، وانعقاد الاختصاص القضائي في المعاقبة عليها، مشيرا إلى أن مكامن خطورة الجريمة المعلوماتية لا ترتبط بمكان محدد ولا بسن معينة، إضافة إلى أن ضحاياها من كافة شرائح المجتمع.

قامت كليه العلوم والااداب بالخميس احتفاليه تخريج الدفعه العشرين لعام ١٤٣٨ _ ١٤٣٩هـ علي مسرح الكليه يوم الاحد ٢٩ /٧/ ١٤٣٩ هـ لقسم الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية ويوم الاثنين ٣٠ / ٧/ ١٤٣٩ هـ لقسمي اللغة العربية والدراسات الإسلامية ابتداء الحفل بالسلام الوطني ثم بالقرآن الكريم بعد ذلك تقدم مجموعه من أطفال مدارس صدي الابداع الاهليه مسيرة الطالبات ف جو يعمه الفرح والسرور بعد ذلك تم إعلان النتيجه مع عميد القبول والتسجيل ثم كلمه مدير الجامعه تلي ذلك كلمه الخريجات وفي نهايه الحفل تم تكريم المتفوقات. سألين الله لنا ولكم ان تكون نهايه هذا العام الدراسي نهايه سعيده للجميع ​الدفعة_العشرين
أقامت وحده خدمه المجتمع بكليه العلوم والااداب بالخميس يوم الاثنين الموافق ٢٣ / ٧ / ١٤٣٩ دورة (آليات التجويد الأداء المهني ) وقد حضر البرنامج ١٨ موظفه دارت محاور البرنامج حول: مفهوم جوده الأداء المهني نماذج للجوده ف الأداء المهني   مراحل تجويد الأداء المهني  مزايا التجويد الأداء  صعوبات تجويد الأداء وقد كانت الفائده كبيرة بهذه الدورة والمتمثلة بوجود آلية جديده للعمل تسعي للتطوير تحت رأيه الجوده
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) أَيَّامًا مَعْدُودَاتٍ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (184) شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (185)} سورة البقرة بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم ، تتقدم جامعة الملك خالد ممثلة بإدارة كلية العلوم والآداب بخميس مشيط بأسمى التبريكات وخالص التهاني إلى مقام خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده، وإلى الشعب السعودي، والأمتين العربية والإسلامية، سائلين المولى - عز وجل - أن يديم علينا نعمة الأمن والأمان وأن يتقبل من الجميع الصيام والقيام وصالح الأعمال.  
موسم الأختبارات هناك حلم يجب ان يتحقق مع بداية فترة الاختبارات النهائية للفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي الحالي 1439-1440هـ ندعو الله أن يوفق بناتنا الطالبات في جميع اختباراتهم والتي انطلقت يوم الخميس الموافق 18//1439هـ ، وسط استعدادات مكثفة من الأدارة العليا بالكلية والجهات المعنية. مؤكدين على حرص وسعى العمادة ممثلة بـ د.سراء ابو ملحة ووكلية الكلية للشؤون التعليمية والأكاديمية لتهيئة سبل التفوق لطالبات الكلية وتذليل الصعاب لتجاوز موسم الأختبارات النهائية بنجاح مميز ومبهر. موسم_الإختبارات  
إنجازات وطن نيابة عن مدير جامعة الملك خالد رعى وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور سعد آل دعجم صباح اليوم الأحد الـ6 من شعبان الجاري حفل افتتاح برنامج الملتقى العلمي الثاني تحت عنوان "ملتقى إنجازات وطن"، وذلك بالمدرجات المركزية بالمدينة الجامعية بأبها. وينظم فعاليات الملتقى كلية العلوم والآداب للبنات بخميس مشيط لمدة يومين بمشاركة عدد من جهات التعليم الجامعي والعام في منطقة عسير، بهدف تكوين منصة حضارية لمبدعين ومخترعين عسير. حيث أكد الدكتور سعد آل دعجم في كلمته التي ألقاها بداية الحفل على نوعية الملتقى وأهميته، شاكراً لكلية العلوم والآداب بمحافظة خميس مشيط إقامته الذي تستحضر من خلال عنوانه "إنجازات وطن" تاريخاً عظيماً لمكان ومكانة الوطن، وقال " اذا كنا ننعم بخيرات هذا الوطن العظيم أمناً ورخاء في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله فإني أجزم أن الوطن يعيش نقلة حضارية كبرى من خلال الرؤية الجديدة 2030 ومن خلال برنامج التحول الوطني الذي يقوده بتميز ووعي سمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان وفقه الله، وهي تحولات وضعت في صلب غاياتها الانتقال بالوطن إلى مرحلة العمل والانجاز ومسابقة الزمن في توظيف أحدث التقنيات التي وصل إليها عقل الانسان"، شاكراً كل من ساهم في تنظيم وإقامة هذا الملتقى وآملاً أن يحقق أهدافة للرقي بالوطن والمنطقة. فيما عبر الدكتور علي القحطاني نيابة عن المشاركين عن شكره لكل من ساهم وحرص على دعم وتشجيع المبدعين والمتميزين، وقال " حق علينا أن نفخر بلقاء يتحدث عن إنجازات الوطن ولزاماً علينا أن نبعث من خلاله بتحية وفاء مقرونة بالامتنان لكل المبدعين الذين رفعوا اسم الوطن عالياً ومثلوه أفضل تمثيل"، مؤكداً على أن الأوطان تبنى بالجد والاجتهاد وتتأسس بالعزم والمثابرة وتقوم على الحب والولاء، مشيراً إلى أن ملتقى إنجازات وطن يأتي كنموذج فريد وواقعي لإكتشاف المبدعين مما سيسهم في تحقيق رؤية المملكة 2030. من جهتها رحبت رئيسة اللجنة العلمية للملتقى عميدة كلية العلوم والآداب بخميس مشيط الدكتورة سراء أبوملحة بالحضور والمشاركين المبدعين من مختلف التخصصات العلمية والمجالات الوظيفية، مشيرة إلى أن فكرة إقامة الملتقى انطلقت من رسالة جامعة الملك خالد ويهدف إلى أن يكون منصة حضاريةلأولئك المبدعين والمخترعين والمتميزين الذين كانوا بحق نجوماً في سماء منطقة عسير خاصة وسماء الوطن عامة، موضحة بأنه وصل في بدايات التحضير لإقامة هذا الملتقى 62 مشاركة من مختلف المجالات وبعد دراسة اللجنة العلمية رشحت 23 مشاركة بناء على معايير أهمها الحصول على براءات الاختراع وجوائز التميز والمساهمات البناءة في خدمة الوطن، شاكرة باسم كلية العلوم والآداب بخميس مشيط لمقام خادم الحرمين الشريفين حفظه الله وسمو ولي عهده الأمين على الاهتمام والتشجيع المستمر لأبناء هذا الوطن، موصلة شكرها لمعالي مدير الجامعة لرعايته لهذا الملتقى ودعمه الدائم لمناشط الكلية، كما شكرت أيضاً كل من ساهم في إنجاح إقامة هذا اللقاء من لجان منظمة ومشاركين وحضور، وفي ختام حفل الافتتاح كرم  راعي الحفل عدد من المشاركين والمنظمين. يذكر أن الملتقى يضم 4 جلسات علمية لمدة يومين يتم من خلالها مناقشة إبداعات واختراعات عدد من المشاركين في شطري الطلاب والطالبات والذي يقام بمدرجات المدينة الجامعية للرجال بأبها، ومسرح كلية العلوم بأبها للنساء.   رابط الملتقى على اليوتيوب إنجازات_وطن